من المصطلحات العسكرية المستعملة فى العصور الايوبى / المملوكي / العثماني - منتدى الأنساب
  التسجيل   التعليمات   قائمة الأعضاء   التقويم   البحث   مشاركات اليوم   اجعل كافة الأقسام مقروءة
أدعية
 
التميز خلال 24 ساعة
العضو المميز الموضوع المميز المشرف المميز
bokep indo 2006
بقلم : JaydenRob
قريبا


العودة   منتدى الأنساب > المكتبة البكرية الصديقية > الوثائق والمخطوطات والسجلات العثمانية

بحث جوجل

إضافة رد
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
رقم المشاركة : ( 1 )
 
مشرف
الباحث غير متواجد حالياً
 
رقم العضوية : 137
تاريخ التسجيل : Jan 2015
مكان الإقامة :
عدد المشاركات : 2,528
عدد النقاط : 10
قوة التقييم :
افتراضي من المصطلحات العسكرية المستعملة فى العصور الايوبى / المملوكي / العثماني

كُتب : [ 11-09-2019 - 05:29 PM ]


إعلانات جوجل أدسنس
من المصطلحات العسكرية المستعملة فى العصور الايوبى / المملوكي / العثماني







1- أسْفَهْسَلار: معناه مقدم العسكر وهي وظيفة من وظائف أرباب السيوف

وعامة الجند وصاحبها زمام كل زمام وإليه أمر الأجناد وهي كلمة أعجمية معناها قائد الجيش.

وكان صاحب هذه الوظيفة في عهد حكم الترك بمصر يسمى ساري عسكر وفي زماننا يسمى

سردارا (صبح الأعشى 3/479).‏



2- الأجناد: قسّم المتقدمون الشام إلى خمسة أجناد: جند فلسطين وجند الأردن،

جند دمشق، جند قنّسرين، جند حمص.‏



3- الأطلاب: العساكر (لفظة استعملت في العصر الأيوبي إلى آخر دولة الشراكسة، ويراد بها فرق الجيش وكتائبه (النجوم الزاهرة 6/293): "قطع التتار دجلة في مائة طلب، كل طلب في خمسمائة فارس".‏

4- أمرة مائة وتقدمة ألف: وظيفتان عسكريتان يتدرج فيهما الجندي من أمير عشرة إلى أمرة

طبلخاناه، إلى أمير مائة وتقدمة ألف وهي أعلى مراتب الأمراء والحائز لها يلي الوظائف الكبيرة

وسمي أمير مائة بسبب تخصيص مائة مملوك لخدمته.‏



5- الأطْبار: مفردها طبر وهي الفأس من السلاح (فارسية).‏



6- الأصبهانية: فرق من الجنود العثمانية.‏



7- أورطه: (تركية) قسمت الانكشارية إلى 196 فرقة تسمى إحداها أورطة ولمّا كانت كل فرقة

تقيم عادة في غرفة تسمى بالتركية أوضه استعملت هذه اللفظة كبديل عن أورطه.‏



8- أوضه باشي: (تركية) رئيس إحدى الفرق الانكشارية التي تقيم عادة في أوضه (غرفة)

وكان يرأس الأوضه باشية موظف يسمى أوضه باشي.‏



9- الانكشاريْة: (الينشرية) (أي الجنود الجدد): فرقة من الجيش العثماني كان لها في

القرنين السابع عشر والثامن عشر سلطة كبيرة وتمردت على الدولة فأبادهم السلطان

محمود الثاني في مذبحة جرت في الآستانة سنة 1826.‏



10- الطباق: مساكن المماليك التي أنشئت لهم خاصة بقلعة الجبل بالقاهرة.‏



11- الأَطلاب: هم الحرس الخاص لأمراء المماليك يحملون سلاحاً كالأجناد وهم الجند.‏



12- أجناد الحَلْقَة: عددهم كثير وربما دخل فيهم من ليست له صفة الجند من المتعممين وغيرهم

ولكل أربعين منهم مقدم ليس له حكم إلا إذا خرج العسكر فيكون له الإشراف عليهم فهو أقرب إلى

احتياطي الجيش.‏

13- البُطْس: مفردها بطسة وهي المراكب الكبيرة (الأسطول) سيرة صلاح الدين (3/ 183). من مجموعة الحروب الصليبية.‏



14- التجافيف: التجافيف: جمع تجفاف آلة للحرب من حديد وغيره تلبسها الفرس للوقاية بها كأنها درع.‏



15- تَرْكاش: (فارسية) الجعبة التي يوضع فيها النشّاب (... وأمر ألا يركب أحد الأمراء بسلاح ولا تركاش).‏



16- التِفْنْكجيّة: المسلحون بالبنادق والكفيّات (تركية) مشتقة من تفنكه أي البندقية.‏



17- التفنكجان: وهم المشاة حاملو البنادق.‏



18- الجَوْشَن: الدِّرع وقيل زرد يلبسه الصدر.‏



19- الجَانداريَّة: الحرس أو العسس (كلمة فارسية مؤلفة من كلمتين "جان" بمعنى روح و"دار"

بمعنى حافظ والجاندار حافظ الروح).‏



20- الجنود: تقسم الجنود في العصر المملوكي إلى قسمين: الأول المماليك السلطانية

وهم أعظم الأجناد شأناً وأرفعهم قدراً وأوفرهم إقطاعاً ومنهم تؤمر الأمراء رتبة بعد رتبة.

والثاني: أجناد الحلقة وهم الجنود المرتزقة من غير مماليك السلطان، ولكن أربعين جندياً

مقدَّم عليهم منهم ليس له عليهم حكم إلا إذا خرجوا لحرب أو سفر فحينئذٍ يقودهم مقدمهم.‏



21- حرك الطبلخاناه حربياً: المقصود قرع الطبول لتنبيه الجنود وحثّهم على الاستعداد للحرب.‏



22- الحرّاقة: 1 ـ نوع من السفن فيها مرامي نيران يرمي بها العدو في البحر.‏
2 ـ سفينة حربية كبيرة كانت تستخدم بالبصرة لحمل الأسلحة النارية وفي مصر لحمل الأمراء

ورجال الدولة في الاستعراضات البحرية.‏



23- الحَلْقة: (اصطلاح أيوبي) يسمى الأجناد بهذا الاسم لإحاطتهم بالسلطان وتأليفهم حرسه.

ويقال بأن الاصطلاح عسكري يعني الإحاطة بالعدو على شكل حلقة.‏



24- الزَّرْدَخَاناه: (السلاح خاناه) ومعناها بيت الزرد لما فيها من الدروع والزرد وتشتمل

على أنواع السلاح من السيوف والقسي والنشاب والرماح والدروع

وغيرها (صبح الأعشى 4/11).‏



25- الزّرّاقون: ويقال لهم النفاطيون وهم الذين يحملون بأيديهم قوارير فيها مواد مشتعلة

تمرنوا على إشعالها وإلقائها على العدو وتشبه في عصرنا القنابل المحرقة cocktail molotov.





26- السهام الخَطَائيَّة: هي سهام تعلق في رؤوسها مواد متفجرة محرقة نسبة إلى الخطا

وهم جيل من الترك القريبين من بلاد الصين ومن هنا جاءت فكرة أخذ العرب استعمال

البارود عن الصين وكانت الخطائية من جملة المماليك المشتراة ففي (النجوم الزاهرة 6/ 360).

أن الملك الصالح نجم الدين أيوب أقبل على شراء الترك والخطائية ومساكن الخطا تطلق على القسم الشمالي من الصين أي منغولستان والجهة الشرقية من تركستان.‏



27- السِّبَاهيَّة: الفرسان في الجيش العثماني.‏



28- الشواني: جمع شونة وهي مركب حربي كبير كانوا يقيمون عليه أبراجاً وقلاعاً للدفاع

وهي أهم القطع التي كان يتألف منها الأسطول في الدول الإسلامية.‏



29- الشاليش (الجاليش): اسم لعلم من الأعلام التي كانت تحملها (انظر كلمة الأعلام)

جيوش المماليك في الحروب وكان من الحرير الأبيض المطرز تعلق في أعلاه خصلة من الشعر. والجاليش كلمة تركية معناها مقدمة القلب وسمي بذلك لأن ترتيب جاليش السلطان في المواقع التي يحضرها يكون عادة في قلب الجيش (... خرجت ريح شديدة ألقت شاليش أرغون الكاملي على الأرض...)

(النجوم 136).‏



30- ضَريبة الشُّونة: ما يقدمه الأهالي للجيش المرابط عندهم.‏



31- العَشير: المعاشر وهم الجند المرتزقة



32- الغفارة: زرد من الدرع ينسج على قدر الرأس يلبس تحت القلنسوة.‏



33- القَرَاقل: الدرع تصنع من صفائح الحديد المغشاة بالديباج الأصفر والأحمر

(صبح الأعشى 4/11).‏



34- الكوند: الفارس الباسل الشاكي السلاح.‏



35- كراديس: مفردها كردوس وكردوسة هي كتيبة الفرسان.‏



36- الكَشَّافة: فرقة من الجند تتقدم لكشف الطريق والعدو.‏



37- الكَفِّيَات: آلات أو مدافع صغيرة يطلق منها النار بواسطة البارود تحمل بالكف فلذا

سميت الكفيات ومفردها كفية وهي تشبه ما يسمى (قربينا) أو طبنجة.‏



38- المَكَاحل: مفردها مِكْحَلة، أطلق على ما يسمى الآن بالمدفع والقنبلة التي توضع

بالمدفع فتنطلق منه وتنفجر، كانت تسمى المدفع لأنها كانت تندفع من المِكْحَلة (... وأطلقت

الكَفيَّات والمكاحل على القلعة والسور).‏



39- المماليك القَراصنة: المماليك القدامى.‏


المماليك الجَلَبان أو الأجلاب: المماليك الذين جُلبوا حديثاً.‏
المماليك أولاد الناس: هم الذين ولدوا في مصر والشام من آباء مماليك.‏



40- المجانيق: (مفردها منجنيق) وهو آلة من خشب لها دفتان قائمتان بينهما سهم طويل

رأسه ثقيل وذنبه خفيف وفيه كفة المنجنيق التي يجعل فيها الحجر، يجذب حتى ترفع أسافله

على أعاليه، ثم يرسل فيرتفع ذنبه الذي فيه الكفة فيخرج الحجر منه فما أصاب شيئاً

إلا أهلكه (صبح الأعشى 2/ 137).‏

41

- النِّمْجاه: الخنجر أو السيف أو السكين المنحنية (معرّب فارسي) وتعني آلة من آلات الملك.‏







* المصادر :

1- د.إبراهيم الكيلاني

2- مجلة التراث العربى

ساعد في نشر والارتقاء بنا عبر مشاركة رأيك في الفيس بوك


رد مع اقتباس
إعلانات جوجل أدسنس
 
 رقم المشاركة : ( 2 )
عضو ماسي
رقم العضوية : 154
تاريخ التسجيل : Jan 2015
مكان الإقامة :
عدد المشاركات : 696
عدد النقاط : 10

سالم محمد غير متواجد حالياً

افتراضي

كُتب : [ 11-10-2019 - 10:41 AM ]


موفق بإذن الله ... لك مني أجمل تحية .


رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

كود [IMG]متاحة
كود HTML معطلة



إعلانات جوجل أدسنس

Loading...


Designed by